السفينة الإيرانية ستتوجه إلى جيبوتي أولا للخضوع إلى تفتيش

ship

قال قبطان سفينة المساعدات الإيرانية “شاهد” الأربعاء 20 مايو/أيار إنه يتوقع دخولها مضيق باب المندب إلى البحر الأحمر قادمة من خليج عدن صباح الخميس.

وأضاف القبطان في تصريح نقلته وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية “إرنا” أن ذلك يعتمد على الأحوال الجوية الجيدة واستمرارها على ذلك، بالإضافة إلى الأوضاع الفنية للسفينة.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون أعلنت الثلاثاء أن سفينتين حربيتين إيرانيتين انضمتا إلى السفينة، وأنها تتابع هذه السفن “في كل خطوة بالطريق”. وتقول إيران إن السفينتين تقومان في تلك المنطقة بعمليات لمكافحة القرصنة.

وفي تطور لافت أفادت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية نقلا عن مراسلها المرافق للسفينة “شاهد” بأن السفينة تتجه لترسو أولا في جيبوتي لتخضع إلى تفتيش من قبل الأمم المتحدة ومن ثم تتجه لتفرغ حمولتها في ميناء الحديدة اليمني.

وكانت السفينة الإيرانية دخلت الأحد 17 مايو/أيار مياه خليج عدن حيث قال قبطانها آنذاك إنها ستصل خلال أربعة أيام إلى ميناء الحديدة المطل على البحر الأحمر الذي تسيطر عليه القوات الحوثية.

وقد دعت الولايات المتحدة إيران إلى إرسال المساعدات الإنسانية إلى مركز لتوزيع المساعدات تابع لأمم المتحدة في جيبوتي.

يذكر أن سفينة “شاهد” تنقل 2500 طن من المواد الأولية مثل الطحين والأرز والأدوية والمياه التي يفتقر إليها اليمن بسبب المعارك.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية قالت إن بلادها لن تسمح لقوات بحرية تقودها السعودية بتفتيش سفينتها المتجهة إلى اليمن.

وكان مساعد رئيس الأركان العامة المشتركة للقوات المسلحة الإيرانية العميد مسعود جزائري حذر في 12 مايو/أيار، من اعتراض سفينة المساعدات الإيرانية، مشيرا إلى إمكانية اشتعال فتيل الحرب إذا حدث ذلك.

Admin

نحن شباب أميركان من أصل سوري نسكن في لوس انجلوس كاليفورنيا أوجدنا هذه الجريدة التي تجدد يوميا لتخدم الجاليه العربيه في اميركا

*

*

Top